آخر الأخبار :
بتمويل كويتي.. افتتاح مركز للطلاب المخترعين والمبتكرين في حضرموت عاجل: العاصمة صنعاء تشهد أول فعالية مناهضة لإيران بعد سقوطها في أيدي الإنقلابيين "صورة" عاجل : "صعدة أونلاين" ينشر نص بيان مجلس التعاون الخليجي بشأن اليمن ⁠⁠⁠الحوثيون يتسلمون أسلحة محرمة دولياً من الحرس الثوري الإيراني لاستخدامها ضد المواطنين اليمنيين رئيس المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى يوجه صفعة جديدة للمجلس الإنتقالي ويعلن تمسكه بشرعية الرئيس هادي إيران توجه دعوة للصين بشأن اليمن وزير الداخلية: المحافظات المحررة خالية من أي إصابات بالكوليرا بعد أحداث عدن الأخيرة .. بن دغر يوجه دعوة هامة للتحالف العربي الحكومة اليمنية ترحب بتعيين الأمم المتحدة منسقا للإغاثة الإنسانية في اليمن مسؤول دفاعي: الصين تتجسس بكثافة على أستراليا

الأكثر زيارة في قسم(تقارير وحوارات)

استطلاع رأي

هل تؤيد قيام ثورة شعبية مسلحة في كل المحافظات لمواجهة الحوثي ؟

نعم
لا
غير ذلك

الفصام له علاقة بجين يسرع تشذيب الأعصاب

الفصام له علاقة بجين يسرع تشذيب الأعصاب

صعدة أونلاين - وكالات      
   الجمعة ( 29-01-2016 ) الساعة ( 6:41:15 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة

قال علماء  الأربعاء إنهم خطوا خطوة كبيرة نحو فهم سبب مرض الفصام، في دراسة مهمة توفر رؤية إلى البيولوجيا خلف هذا المرض النفسي الشائع، الذي تحدث فيه أوهام وهلوسات لدى الشخص المصاب.

وأجرى الدراسة الباحثان ستيفين ماكارول من جامعة هارفارد، وبيث ستيفينز من مستشفى بوسطن للأطفال وجامعة هارفارد، ونشرت في مجلة "نيتشر".

وجمع الباحثون الخطوات التي يمكن فيها للجينات أن تزيد قابلية الشخص لتطوير الفصام، ووجدوا أن لها علاقة بعملية طبيعية تحدث في الدماغ واسمها "تشذيب التشابكات العصبية" (synaptic pruning).

وفي هذه العملية يتخلص الدماغ من التشابكات العصبية الضعيفة بين الأعصاب بينما هي تنمو وتنضج.

وخلال المراهقة وبدايات مرحلة الشباب تحدث هذه العملية بشكل أساسي في المنطقة من الدماغ التي تتركز فيها المهارات المسؤولة عن التفكير والتخطيط، ويطلق عليها "prefrontal cortex".

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يحملون جينات تسرع عملية التشذيب هذه يكونون أكثر عرضة للإصابة بالفصام.

ودرس الباحثون جينات أكثر من 64 ألف شخص، ووجدوا أن الأشخاص المصابين بالفصام أكثر احتمالا بأن يكون لديهم نوع نشط من جين يطلق عليه اسم "سي4 -أي"، الذي  يحفز عملية التشذيب هذه.

وقد تساعد هذه الدراسة مستقبلا في تطوير علاجات أكثر فاعلية للفصام.
 





اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: